انحسار مساحة الأنهار الجليدية في البيرو بنسبة 56%

تسبّبَ الاحترار المناخي في ذوبان 56 في المئة من المساحة الإجمالية للأنهر الجليدية في البيرو على مدى الأعوام الثلاثة والخمسين المنصرمة، مما أدى إلى تكوين بحيرات جديدة، على ما أفادت وزارة البيئة في البيرو.

وأفاد تقرير أصدره المعهد الوطني لأبحاث الأنهار الجليدية والنظم البيئية التابع لوزارة البيئة في البيرو، أن “جبال الأنديز في البيرو فقدت 1348 كيلومتراً مربعاً من مساحة الجليد، أي انحسرت بنسبة 56 في المئة” منذ عام 1962.

وتراجعت بأكثر من 50 في المئة مساحة نهر باستوروري الجليدي الذي يبلغ ارتفاعه 5200 متر فوق مستوى سطح البحر، في منطقة أنكاش (شمال) وهو أحد روائع متنزه واسكاران الوطني.

وأوضح التقرير أن تراجع الأنهار الجليدية “يؤدي إلى تكوين بحيرات جديدة”. وتوجد في البيرو راهناً 8466 بحيرة جليدية تغطي مساحة قدرها نحو 1081 كيلومتراً مربعاً.

ورأت وزيرة البيئة ألبينا رويز أن هذا الواقع مرتبط بتغيّر المناخ.

وتضمّ البيرو أكبر سلسلة جبال استوائية في العالم، و71 في المئة من مجمل الأنهار الجليدية الاستوائية، ولديها 27 من أصل 32 نوعاً مناخياً أحصيت في مختلف أنحاء العالم، وفقًا للهيئة الوطنية للمياه.