إكتشاف نقوش للإنسان القديم تعود لـ 57 ألف سنة

اكتُشفت أقدم نقوش معروفة داخل كهوف في فرنسا وربما في أوروبا، في وادي لوار، حيث كشف باحثون عن تصميمات تعود إلى ما لا يقل عن 57 ألف عام إلى عصر إنسان نياندرتال.

وبحسب النتائج التي نُشرت في مجلة “بلوس وان” الأميركية، فإن النقوش تسبق وصول الإنسان العاقل إلى أوروبا الغربية.

وأشار الفريق العلمي إلى أن التصميمات مجردة لكنّها “مقصودة بشكل واضح وتُقدّم مساهمة جديدة ومهمة للغاية لمعرفتنا بسلوك الإنسان البدائي”.

وأضافت الدراسة “تخطيط هذه الكيانات الرسومية غير التصويرية يعكس تكويناً منظماً ومدروساً، وهو نتيجة لعملية تفكير أدت إلى تصميم ونية واعية”.

واكتُشف كهف روش-كوتار قرب مدينة تور في وسط فرنسا في عام 1846، لكن الوصول إليه ظل متعذراً إلى حد كبير حتى عام 1912.

وقد بدأت حفريات أثرية واسعة النطاق في عام 2008، وقد أثبتت تقنيات التأريخ أن النقوش أجريت قبل أن يستقر أسلاف الإنسان الحديث في المنطقة.

وكتب الباحثون في بيان منفصل “تم تأريخ عمر النقوش بأكثر من 57 ألف عام، وبفضل دراسة طبقات الأرض، يمكن تحديد عمرها بحوالى 75 ألف عام، ما يجعل هذا الكهف أقدم كهف مزخرف في فرنسا، إن لم يكن في أوروبا”.