بعد استبعادها من نهائي بطولة العالم.. كيف ردت الملاكمة الجزائرية ايمان؟

ردت الملاكمة الجزائرية ​إيمان خليف،​ على قرار استبعادها من نهائي ​بطولة العالم للملاكمة​ من قبل الاتحاد الدولي للعبة، في فيديو على صفحتها على “فايسبوك” مؤكدة انها تعرضت لمؤامرة كبيرة حتى لا ترفع علم الجزائر .

وقالت خليف : “للأسف تعرضت لمؤامرة .لقد اخبروني انه لا يمكنني خوض النزال، لأنني أمتلك مواصفات تحرمني من خوض النزالات مع النساء”.

وأضافت “هذا الأمر من عند الله. لقد تعرضت في الكثير من الأحيان للتنمر بسبب شكلي، وقاومت وواصلت النضال رغم كل شيء، لكن اليوم مؤامرتهم نجحت، وصراحة أنا أعيش صدمة كبيرة”.

وواصلت “سأذهب إلى كل الجهات لأستعيد حقي. لقد شاركت في العديد من البطولات، ولم تكن هناك مشكلة، لكن عندما أصبحت حظوظي كبيرة للتتويج بالميدالية الذهبية، يأتون ويمنعونني، مبررين ذلك بأن مؤهلاتي أكبر من مؤهلات بقية الإناث”.

وختمت :” الناس تآمروا على الجزائر، حتى لا يرتفع علم بلادنا، ولا نحصل على ميدالية ذهبية. هناك بعض الدول لم تكن ترغب في أن تفوز الجزائر بميدالية ذهبية، هذه مؤامرة ومؤامرة كبيرة، ولن نسكت عليها”.