“كان من الممكن حتى التفكير في شراء كأس العالم”.. هونيس يُبرئ نفسه بشأن فساد مونديال 2006

أكد أولي هونيس الرئيس الشرفي لنادي بايرن ميونخ، بعد مثوله كشاهد أمام المحكمة أنه لا يعرف أي شيء بشأن الإدعاءات حول أموال دفعها رجل الأعمال الفرنسي روبرت لويس دريفوس إلى الأسطورة الألماني الراحل فرانز بيكنباور.

واستبعد هونيس إمكانية استخدام المال في شراء الأصوات من أجل منح ألمانيا حق استضافة مونديال 2006، مضيفا “لا أعرف الغرض من هذه الأموال”.

وأضاف: “الفساد كان منتشراً في فيفا (الاتحاد الدولي لكرة القدم) في ذلك الوقت، كان من الممكن حتى التفكير في شراء كأس العالم، لكني مازلت على قناعة بأن اتحاد الكرة الألماني وألمانيا لم يفعلا أي شيء، أنا واثق في ذلك”.

ومثل هونيس كشاهد خلال رابع جلسات محاكمة ثلاثة من المسؤولين السابقين باتحاد الكرة الألماني، بتهمة التهرب الضريبي على هامش استضافة ألمانيا لكأس العالم 2006.

error code: 522