إيلون ماسك

إيلون ماسك: من يريد العمل عن بعد فليغادر “تسلا”!

دعا الملياردير إيلون ماسك، موظفي شركة “تسلا” إلى “مغادرة وظائفهم” إذا لم يرغبوا في العودة إلى العمل من المكتب، بعد عامين من مباشرة مهامهم من المنزل.

وحسب شبكة “سكاي نيوز” البريطانية، فقد تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي، ما قيل إنها رسالة بالبريد الإلكتروني، تحت عنوان “العمل عن بعد لم يعد مقبولاً”، أرسلها ماسك إلى الموظفين، جاء فيها: “أي شخص يرغب في العمل عن بعد يجب أن يكون في المكتب لمدة 40 ساعة على الأقل، (وأعني أن هذا الحد الأدنى) في الأسبوع، أو يغادر تسلا”.

أضاف أن المكتب “يجب أن يكون مكتباً رئيسياً لشركة تسلا، وليس مكتباً فرعياً بعيداً لا علاقة له بواجبات الوظيفة، ذلك يشبه أن تكون مسؤولاً عن العلاقات الإنسانية لمصنع في فيرمونت، ولكن مكتبك في ولاية أخرى”.

وفي حين لم يتم التحقق من صحة الرسالة، ولم تصدر شركة السيارات الكهربائية رداً رسمياً على الاستفسارات المتعلقة بها، إلا أن ماسك رد على أحد مستخدمي “تويتر”، الذي سأله عن رده على الأشخاص الذين يعتقدون أن الذهاب إلى العمل هو مفهوم عفا عليه الزمن، قائلاً إن أولئك الأشخاص “يجب أن يعملوا في مكان آخر”.