قتلى وجرحى بانفجار قذيفة في باكستان

انفجرت قذيفة من راجمة صواريخ عن طريق الخطأ على ما يبدو في منزل بقرية نائية بجنوب باكستان، ما أسفر عن مقتل ثمانية أشخاص على الأقل، بينهم نساء وأطفال، بحسب ما أعلنت الشرطة الباكستانية.

وأوضح رحيل خوسو، قائد شرطة إقليم السند، أن شخصين على الأقل أصيبا أيضا في الانفجار الذي وقع في الإقليم الواقع جنوبي البلاد.

ويعتقد المحققون أن أفراد الأسرة نقلوا القذيفة غير المنفجرة إلى المنزل، بعد العثور عليها في منطقة زراعية مفتوحة قريبة.

تقع مثل هذه الانفجارات في الغالب عندما يحاول المواطنون تفكيك الذخيرة غير المنفجرة، لبيعها كخردة معدنية.

وتشتهر مدينة كندكوت في منطقة كشمور بإقليم السند، حيث وقع الانفجار، بأنها مخبأ لصوص ومجرمين لديهم عتاد جيد من السلاح يشمل صواريخ.