“خدعة تحطم الطائرة”.. بريغوجين يستمتع على جزيرة كاريبية؟!

أثار محلل سياسي روسي عاصفة من الجدل، بعد قوله ان “قائد فاغنر، يفغيني بريغوجين نجا من حادث تحطم الطائرة الشهر الماضي، وهو الآن مختبئ في فنزويلا”.

فقد جزم فاليري سولوفي أن قائد فاغنر “على قيد الحياة وبصحة جيدة” في جزيرة مارغريتا الكاريبية.

يختبئ في فنزويلا؟!

كما زعم الرجل المثير للجدل، الذي يتهم من قبل العديد من الأوساط الروسية بالترويج لنظرية المؤامرة، دون تقديم أي دليل، بأن بريغوجين في فنزويلا، على جزيرة تسمى مارغريتا…”.

وأشار إلى أن قائد فاغنر نبه سابقاً من مسألة تحطم الطائرة واحتمال اغتياله، وأعطي سبيلاً لتجنب صعودها.

وادعى أنه تم التخطيط لما يشبه الاتفاق بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الأمن الرئاسي نيكولاي باتروشيف، للخروج بهذه “الخدعة” وفق تعبيره، في إشارة إلى تحطم طائرة بريغوجين قرب موسكو، وفق ما نقلت صحيفة “ميرور” البريطانية.

وأتت تلك الادعاءات بعدما أثارت المخابرات العسكرية الأوكرانية هذا الأسبوع احتمال بقاء الملياردير الروسي على قيد الحياة، لافتة إلى أنها لا تستطيع تأكيد وفاته. على الرغم من أن الرئيس الأوكراني فولدومير زيلينسكي اتهم الكرملين بقتله.

يذكر أن ادعاءات سولوفي غالباً ما تكون موضع تشكيك من قبل العديد في روسيا وخارجها، لاسيما أنه زعم مراراً أن بوتين يعاني من مرض عضال وأن شخصين شبيهين به تسيطر عليهما الأجهزة السرية والمخابرات في البلاد، يتوليان مسألة ظهوره في جميع المناسبات!