مع إرتفاع درجات الحرارة.. لماذا تزداد رغبتنا في النوم؟

أشارت  اختصاصيّة الأمراض الباطنية الدكتورة تاتيانا رومانينكو، أن الرغبة بالنوم في الطقس الحار، تنجم عن بطء العمليات الفسيولوجية في الجسم.

وتشير الطبيبة، إلى أن الجسم لكي يبرد، يحاول في الطقس الحار التكيف مع درجات الحرارة، عن طريق إبطاء عمليات التمثيل الغذائي (تدفق الدم، معدل نبضات القلب) والتقليل من إنتاج الحرارة.

وتقول: “يشعر الشخص بالرغبة بالنوم عندما تتباطأ جميع هذه العمليات، وهذه هي إحدى طرق الحفاظ على الذات التي يتبعها الجسم”.

ووفقا لها، يحرر الجسم حرارة وطاقة حتى عندما لا يتحرك ولا يمارس أي تمارين رياضية.

وتنصح الطبيبة من أجل مكافحة الشعور بالنعاس، بالإكثار من شرب الماء، لأن ذلك ينشّط عملية التعرق، ويؤدي بالتالي إلى تبريد الجسم، وهذا يخفف من الرغبة بالنوم.