كازاخستان

حكومة كازاخستان تعلن استقالتها

استقالت حكومة كازاخستان برئاسة عليخان سمايلوف اليوم الأربعاء، على خلفية انتخاب تشكيلة جديدة لمجلس النواب، بحسب ما أفاد المكتب الصحفي للرئاسة الكازاخستانية.

وذكر المكتب أن رئيس الجمهورية قاسم جومارت توكايف، قبل استقالة الحكومة، ووفقًا للدستور الكازاخستاني يجب أن تستقيل الحكومة وتتخلى عن صلاحياتها أمام المجلس المنتخب حديثًا.

ويذكر أن الانتخابات النيابية في كازاخستان، جرت في 19 آذار، وفاز حزب “أمانات” بالأكثرية في هذه الانتخابات- 62 مقعدًا من أصل 98.

ودخل مجلس النواب، حزب أويل (ثمانية مقاعد)، وحزبا “ريسبابليكا” و”أك زول” (ستة مقاعد لكل منهما)، وحزب الشعب الكازاخستاني (خمسة مقاعد)، والحزب الوطني الاجتماعي الديمقراطي (أربعة مقاعد)، وحصل المرشحون الذين خاضوا الانتخابات بشكل مستقل، على 7 مقاعد.

وعقد مجلس النواب الجديد، أول جتماعاته اليوم الأربعاء.

ووفقا للتشريع الساري، يقوم رئيس كازاخستان، بعد التشاور مع كتل الأحزاب السياسية الممثلة في المجلس، بتقديم ترشيح رئيس الوزراء للنظر فيه من قبل المجلس وتعيينه بعد الحصول على موافقة النواب.

ويتم تعيين أعضاء الحكومة من قبل رئيس الجمهورية، باقتراح من رئيس الوزراء، بعد التشاور مع المجلس.