“تويتر” تنخفض أسهامه بسبب معركة قانونية وشيكة مع ماسك

تراجعت أسهم “تويتر” بأكثر من 6% اليوم الاثنين، بعد أن قال الملياردير إيلون ماسك إنه تخلى عن عرضه البالغ 44 مليار دولار للشركة وتعهدها بتحدي ماسك في المحكمة لدعم الاتفاقية.

وزعم ماسك أن “تويتر” فشلت في تقديم معلومات كافية حول عدد الحسابات المزيفة لديها. ومع ذلك، قال موقع “تويتر” الشهر الماضي إنه كان يتيح لماسك “مجموعة من البيانات الأولية” عن مئات الملايين من التغريدات اليومية عندما أثار المشكلة مرة أخرى بعد أن أعلن أنه سيشتري منصة التواصل الاجتماعي.

وقد وافق ماسك على رسوم خرق الاتفاق بقيمة مليار دولار كجزء من اتفاقية الاستحواذ، على الرغم من أنه يبدو أن الرئيس التنفيذي باراغ أغراوال والشركة يتجهان لخوض معركة قانونية لفرض البيع.

وقد دفعت عمليات البيع في أسهم “تويتر” الأسعار إلى ما دون 35 دولارا لكل منها، بعيدا عن 54.20 دولار للسهم التي وافق ماسك على دفعها للشركة.