استشهاد فلسطينيين برصاص الاحتلال الاسرائيلي

استشهد فلسطينيين، وأصيب آخرين بجراح، برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي، في مخيمي بلاطه شرق نابلس وقلنديا شمال القدس خلال اقتحام نفذه.

​​​​​​​وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية “وفا”، إن “المواطن نادر ريان (17عاما) استشهد برصاص الاحتلال الإسرائيلي”.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية أن “شهيد مخيم بلاطة أطلقت عليه العديد من الأعيرة النارية، حيث أصيب في الرأس وفي الصدر والبطن واليد”، مضيفة: “هناك 3 إصابات لا تزال داخل المستشفى، إصابة بالصدر بالرصاص الحي (خطيرة)، وإصابة بالقدم بالرصاص الحي، وإصابة بالحروق بالوجه والرقبة نتيجة قنبلة صوت”.

وقال الوزارة: “شهيد قلنديا هو الشاب علاء شحام، في العشرينيات من عمره، وقد أصيب برصاصة حي في الرأس، كما أصيب 6 شبان آخرين برصاص الاحتلال الحي، وجميعهم نقلوا للعلاج في مجمع فلسطين الطبي”.

واندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال في شارع القدس، بعد اقتحام منزل الشاب عمار عرفات في المخيم واعتقاله.