أخبار عاجلة

جنبلاط: أنا لا أستطيع بمفردي المواجهة السلمية وأقول كفى

أشار رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي، النائب السابق وليد جنبلاط، إلى أهمية التطعيم، لافتاً إلى أن كل الذين يصابون الآن بالكورونا هم الذين لم يتلقحوا.

وأوضح خلال كلمة له من إقليم الخروب، أنه “بالرغم من العقبة المصطنعة والمخربة التي صدرت بعد تصريح أحد الوزراء حول حرب اليمن، لست أدري لماذا يغيب الإصلاح ولم نعد نسمع شيئا عن البطاقة التمويلية؟ هل هناك أوساط في الحكومة لا يريدونها أم أن ليس هناك تمويل؟”.

وأشار، إلى أن بقعة الفقر توسعت، ولا بد من إحصاء جديد من أجل الوصول الى معرفة من هم المحتاجين، متسائلاً عما اذا كانت الشؤون الاجتماعية قد أحصت عدد العائلات الأكثر فقراً.

وفي ضوء الإنتخابات، أكدّ أنه لا يمكن الخروج من التحالف التاريخي مع المستقبل، “ونقول للشيخ سعد الحريري إن لبنان بلده وغيابه عن الساحة لا يفيد”.

وفي سياق آخر، قال “اذا سلمنا كل البلد للمحور السوري الايراني تكون غلطة فادحة، وأنا لا أستطيع بمفردي المواجهة السلمية وأن نقول كفى”، كما وأكدّ على أنه، “نحن كنا أول من طالب برفع الدعم، لكن ذلك للمحافظة على الإحتياطي، لكن التهريب استمر”.