أخبار عاجلة

الجمعية الطبية في جنوب أفريقيا تكشف عن أعراض المتحور الجديد “أوميكرون”

أشارت رئيسة الجمعية الطبية في جنوب أفريقيا، أنجيليك كويتزي، في تصريح صحفي، أنه لا توجد أدلة كافية لإثبات المخاطر المرتبطة بمتغير [بي.1.1.529] الذي أطلقت عليه منظمة الصحة العالمية أوميكرون، وأنه تم اكتشافه فقط في جنوب أفريقيا لدى بعض المسافرين من جنوب أفريقيا، في بوتسوانا وهونغ كونغ وإسرائيل وبلجيكا، كما وان المستشفيات لم يستقبل أعدادا كبيرة من المصابين بالمتحور الجديد، فضلا عن عدم اكتظاظ وحدات العناية المركزة في البلاد بهم.

وأكدت كويتزي أن “المتحور الجديد يمثل مرضا خفيفا مع أعراض تتمثل في التهاب العضلات والإرهاق لمدة يوم أو يومين مع الشعور بعدم الراحة، والمصابون لا يعانون من فقدان حاسة التذوق أو الشم. قد يكون لديهم سعال خفيف. لا توجد أعراض بارزة من بين المصابين، يتم علاج بعضهم في المنزل حاليا”.

وفي هذا السياق، من المتوقع أن يعقد رئيس جنوب أفريقيا، سيريل رامافوزا اجتماعا بإشراك المجلس الوطني للقيادة، لبحث تطورات الأوضاع الصحية في أعقاب ظهور إصابات بالمتغير الجديد “أوميكرون”.