اعدام

الإعدام لطبيب نساء اعتدى على 99 مريضة!

أصدرت محكمة جنايات القاهرة، حكماً بالإعدام شنقًا على طبيب نساء وتوليد، وأدانته بهتك عرض 99 سيدة.
وصدر الحكم عن المحكمة بعد استطلاع رأي مفتي الجمهورية المصرية.

وكان الطبيب يُجري عمليات إجهاض للسيدات مقابل المال وممارسة الجنس معهن، وكان أيضا يستمر في ابتزازهن بعد ذلك لممارسة الجنس.

وكان الطبيب المحكوم بالإعدام لهتكه عرض 99 سيدة، قد أقر أمام النيابة العامة في مصر بأنه كان يتحصل على أموال من بعض السيدات مقابل موافقته على إجراء عمليات الإجهاض لهن، ويجبر أخريات على توقيع إيصالات أمانة حتى لا يتهربن من دفع الأموال.

واعترف المتهم كذلك أنه مارس الرذيلة في عيادته الكائنة في منطقة شبرا، شمال القاهرة، على مدار 17 عامًا.
وتابع طبيب النساء والتوليد في اعترافاته أن هناك 10 مرات كانت الضحايا موافقات على الأمر وصورهن بهاتفه المحمول، واحتفظ بتلك المقاطع على “هارد ديسك”.

ولفت إلى أنه كان يصور النساء المرضى الذين يأتون لعيادته “سواء برضاهم أو مش برضاهم” حسب وصفه.

وأضاف “في الأول، كنوع من أنواع الهزار والمتعة والمزاج، أبقى أتفرج على نفسي”، وبرر الطبيب المجرم جرائمه الشنيعة بإصابته بمرض نفسي.

يشار إلى أن النيابة العامة في مصر كانت قد أحالت القضية إلى محكمة جنايات القاهرة، التي قررت إحالة المتهم إلى المفتي، لأخذ الرأي الشرعي في إعدامه.