التيار الوطني

“التيار” لـ”الجمهورية”: لا نتنازل عن الثوابت لانتخاب رئيس!

أكّدت مصادر “التيار الوطني الحر” لصحيفة “الجمهورية” المضي حتى النهاية في مواجهة مشاريع الإخضاع والهيمنة والإقصاء، بخاصة أنّ المسّ بالشراكة هو تخطٍ لكل الخطوط الحمراء التي تسقط عندها كل الإعتبارات.

وأضحت أنّ حديث رئيس “التيار” النائب جبران باسيل عن استخدام “كل شي”، ما هو سوى تأكيد لمنطق المواجهة من أبناء تجربة نضالية صلبة، على كل الصعد السياسية منها والشعبية.

وتلفت الأوساط إلى أنّه في مقابل فتح الباب ومد اليد لأي مبادرة حوارية جدّية وليس “إلهائية” كجانب من جوانب التوازن والإنفتاح، فإنّ موضوع التنازل عن الثوابت في الشراكة، وفي مسار انتخاب رئيس للجمهورية كباب للحل، هو من المحرّمات التي لم ترد يوماً في قاموس “التيار” وحراكه السياسي.