وزير خارجية فلسطين: “إسرائيل” تتحدى أمر محكمة العدل الدولية

اعتبر وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، أن “الشعب الفلسطيني يتم إنكار حقه في الوجود وفي تقرير المصير”.

وأكد أمام محكمة العدل الدولية بجلسة استماع بشأن ممارسات إسرائيل بالأراضي الفلسطينية المحتلة، أن “إسرائيل تسرق الأراضي الفلسطينية ولم يعد هناك أي حرية أو مكان آمن”.

وشدد المالكي على أن “الإبادة الجماعية في غزة هي نتيجة لغياب العقاب ومحاسبة إسرائيل”.

وقال: “من الواجب وقف ممارسات الاحتلال ويجب أن ينتصر القانون الدولي”.

وأفاد أن “إسرائيل طردت ثلثي السكان من أراضيهم في بداية النكبة ثم احتلت مزيدا من الأراضي”.

وأكد المالكي أن “الاحتلال الإسرائيلي يجب أن ينتهي دون شروط”.

ورأى أنه “حان الوقت لوضع حد لازدواجية المعايير التي عانى منها شعبنا ونطالب بحقنا بتقرير المصير”.

وأضاف: “إسرائيل تتحدى أمر محكمة العدل الدولية منع أعمال الإبادة الجماعية في غزة”.

وقال: “يجب ألا تخذلوا الشعب الفلسطيني في هذه المرحلة”.

وأشار إلى أن “إسرائيل تركت للفلسطينيين 3 خيارات فقط؛ إما التهجير أو الاعتقال أو الموت”.