لازاريني: “اسرائيل” تهدف لتدمير وكالة “الأونروا”

اعتبر المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “الأونروا” فيليب لازاريني أن “إسرائيل تشن حملة منسقة تهدف إلى تدمير الوكالة”.

وقال لازاريني اليوم إن “مطالبة إسرائيل باستقالته جزء من هذه الحملة”.

وأضاف لازاريني: “في الوقت الحالي، نواجه حملة واسعة ومنسقة من إسرائيل تهدف إلى تدمير الأونروا، هذا هدف سياسي طويل الأمد، لأنهم يعتقدون أنه إذا تم إلغاء الوكالة، فسيتم حل مسألة وضع اللاجئين الفلسطينيين مرة واحدة وإلى الأبد، ومعها حق العودة، هناك هدف سياسي أكبر بكثير وراء هذه المسألة”.

وتابع لازاريني: “يكفي النظر فقط إلى عدد الإجراءات التي اتخذتها إسرائيل ضد الأونروا”.

وأشار إلى أن “قرارات الكنيست الإسرائيلية، لا سيما إلغاء إعفاء الوكالة من ضريبة القيمة المضافة، والأمر المعطى للشركات العاملة في ميناء أسدود بالتوقف عن تفريغ شحنات معينة من المواد الغذائية المخصصة للأونروا”، مضيفاً أن “كل هذه الطلبات تأتي من حكومة العدو الإسرائيلية”.

وأكد لازاريني تضرر “أكثر من 150 منشأة تابعة للأونروا منذ بداية الحرب في غزة”.

وشدد على أن “الانتقادات الموجهة إلى إسرائيل، الدولة الوحيدة التي تطالب باستقالته، لا تستهدفني شخصيا، بل تستهدف المنظمة بأكملها، وهذه الدعوات لاستقالتي هي جزء من حملة لتدمير الأونروا”.