كيربي: متفائلون بشأن التوصل إلى اتفاق

أعلن منسق السياسات الإستراتيجية في مجلس الأمن القومي الأميركي جون كيربي، أن “مليون فلسطيني موجودون في رفح، والجيش الإسرائيلي مسؤول عن حماية المدنيين هناك”.

وأشار إلى أن أميركا لا ترى “أي مؤشرات على اعتزام إسرائيل تنفيذ عملية واسعة النطاق في رفح”.

وقال: “نعتقد أن أي عملية عسكرية في ظل الظروف الحالية في رفح ستكون بمثابة كارثة على المدنيين ولن ندعمها”.

وذكر كيبري أن “الوزير بلينكن عبر بوضوح عن قلق الولايات المتحدة بشأن أي عملية في رفح”.

وأكد أن أميركا تعمل على مدار الساعة، و”متفائلون بشأن التوصل إلى اتفاق”.

وأفاد كيربي أنه “هناك أجزاء من رد حماس كانت إيجابية للغاية، وأخرى نعتقد أنها تحتاج إلى مزيد من العمل”.

وأضاف: “متفائلون بشأن إمكانية التوصل إلى اتفاق بشأن هدنة أطول وإطلاق سراح المحتجزين”.