عبداللهيان

عبد اللهيان: جماعات المقاومة تضبط الضغط “بذكاء” على “إسرائيل”

رأى وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان أن جماعات المقاومة في الشرق الأوسط تضبط الضغط “بذكاء” على “إسرائيل” وداعميها، مكررا تحذيره من فتح جبهات جديدة في الحرب الحالية، إذا استمرت المجازر “الإسرائيلية” بحق المدنيين في قطاع غزة.

وتحدث عبد اللهيان عن خطوات “الضغط” على “إسرائيل”، قائلاً إن “جماعات المقاومة لا تزال لديها قدرات لم تستخدمها بعد”.

وأكد وزير الخارجية الإيراني أن المنطقة قد تشهد ظروفا جديدة، و”فتح جبهات جديدة في الحرب إذا استمرت الجرائم والمجازر الإسرائيلية بحق المدنيين في غزة، ولم تنجح الجهود لوقفها”.

وأضاف: “نشهد المرحلة الأولى من اتساع نطاق الحرب بغزة، عبر مجموعات مقاومة تقرر بنفسها دعم فلسطين”.

وشدد على أن طهران “سترد بشكل صارم” على الولايات المتحدة، في حالة قيام الجيش الأميركي بهجوم على القوات الإيرانية في سوريا.

واعتبر عبد اللهيان أن المقاومة في سوريا والعراق واليمن إضافة إلى جبهة لبنان، تشهد إجراءات لدعم الشعب الفلسطيني، وفق تعبيره، مضيفًا أن الجهود الدبلوماسية تركز على وقف العدوان الإسرائيلي وإرسال المساعدات، ومنع التهجير القسري للفلسطينيين.