ملك الأردن: ما يحصل في غزة جريمة حرب

أكد ملك الأردن عبدالله الثاني خلال افتتاح مؤتمر القاهرة للسلام، أننا “سنعمل على وقف هذه الكارثة الإنسانية التي تدفع منطقتنا إلى الهاوية””، مشيرا الى ان “تغضبنا اعمال العنف التي استهدفت المدنيين في غزة والضفة الغربية وإسرائيل”، وشددعلى اننا “نرفض بشكل قاطع التهجير القسري للفلسطينيين وهو خط أحمر لنا”.

ورأى ان “ما يحدث في غزة من استهداف للمدنيين وحرمانهم من الإحتياجات الأساسية جريمة حرب”، لافتا الى ان “عواقب التقاعس الدولي بشأن ما يحدث في غزة ستكون كارثية علينا جميعا”، ودعا الى “وقف فوري لإطلاق النار في غزة وإيصال المساعدات الإنسانية والوقود والدواء”.

واعتبر ان “هذا الصراع لم يبدأ قبل أسبوعين ولن يتوقف إذا واصلنا السير على ذات الطريق”، مؤكدا أن “حياة الفلسطينيين لا تقل قيمة عن حياة الإسرائيليين”، واشار الى ان “سياسة القيادة الإسرائيلية المتشددة بنيت على الأمن بدلا من السلام وجعلت حل الدولتين مستحيلا”.