“الحزب” يدين القتل المتعمد للإعلاميين في غزة

دانت العلاقات الإعلامية في حزب الله  “قيام قوات الإحتلال الإسرائيلي بتدمير عدد من المراكز الإعلامية والصحافية في غزة، ومن بينها مكتبا قناة العالم و”برس.تي.في”.

واستنكرت في بيان “شدة القتل المتعمد للإعلاميين أثناء قيامهم بواجبهم المهني والانساني، في نقل وقائع العدوان الصهيوني على قطاع غزة”.

وإعتبرت “إن كل هذه الممارسات الإرهابية والوحشية لن تمنع الإعلاميين من متابعة مهامهم، ‏ولن تثنيهم عن مواصلة بث الوقائع من ساحة الجريمة وكشف الفظائع والمجازر التي ترتكبها قوات الاحتلال ضد المدنيين الأبرياء”.

وأكدت”إننا نعلن تضامننا مع الأخوة في قناتي العالم و”برس تي في” ومع كل الزملاء ‏الإعلاميين الشرفاء الذين يؤدون دورهم في أصعب الظروف وأقساها، ونتقدم منهم ‏بأحر التعازي والمواساة بالشهداء الأبطال، ونسأل الله الشفاء للجرحى والسلامة ‏لكل الإعلاميين الأوفياء”.