انفلونزا الطيور

دراسة: الانسان غير معرض للإصابة بإنفلونزا الطيور!

اعتبر البروفيسور أناتولي ألتشتاين، عالم الفيروسات كبير الباحثين في مركز “غماليا” لعلم الأوبئة وعلم الأحياء الدقيقة، أن الإنسان غير معرض للإصابة بإنفلونزا الطيور.

ويشير البروفيسور إلى أن احتمال انتشار وباء إنفلونزا الطيور منخفض، مضيفًا: “عمومًا بعض أنواع فيروس إنفلونزا الطيور يمكن أن تصيب البشر، ولكن بصعوبة. أي لا بد أن يتعرض الإنسان إلى كمية كبيرة من هذا الفيروس لكي يصاب بالمرض. وإذا حصلت الإصابة، فإن مسار المرض يكون شديدًا، وحوالي 50 بالمئة من المصابين يفارقون الحياة”.

ويضيف: سجلت خلال الـ 25 سنة الأخيرة إصابة 1000 شخص بإنفلونزا الطيور، وهذا عدد صغير جدًا. ولكن مع ذلك يجب اتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية الناس من هذا المرض. وينصح الخبير بعدم زيارة مزارع تربية الدواجن وعدم لمس الطيور النافقة في الشوارع وأماكن اخرى.

ويقول: “يجب أن تكون هناك جهة خدمية معنية تقوم بجمع الطيور النافقة وتطهير أماكنها. أما الحيوانات الأليفة القطط والكلاب فليست عرضة للإصابة بعدوى إنفلونزا الطيور”.