أنباء عن سيطرة محتجين على مطار “ألما آتا” في كازاخستان

أفادت وسائل إعلام كازاخية بأن حوالي 45 من المتظاهرين سيطروا على مطار ألما آتا، مشيرة إلى أن الموظفين غادروا المطار لدى اقتحام المحتجين له.
وأشارت بوابة Orda.kz الكازاخستانية إلى أن “المحتجين دخلوا المطار، وأن الموظفين غادروه على الفور، في حين لم يكن هناك ركاب في الصالة”.
وأضافت: “الجيش غادر المطار أيضا.. لا نعرف متى غادروا. هم ليسوا هناك الآن”.
واحتج سكان مدينتي جاناوزين وأكتاو في منطقة مانغيستاو وهي منطقة منتجة للنفط في غرب كازاخستان على زيادة مضاعفة في أسعار الغاز.
ووجه رئيس كازاخستان قاسم زومارت توكاييف بتشكيل لجنة حكومية لتلبية مطالب المتظاهرين وخفض أسعار الغاز.
وامتدت الاحتجاجات إلى مدن أخرى أيضا، ففي ألما آتا، أكبر مدينة وأول عاصمة للبلاد، اشتبك المتظاهرون مع قوات الأمن واستخدمت الشرطة الغاز والقنابل الصوتية.
وحث توكاييف المواطنين على التحلي بالحكمة وعدم الانجرار وراء الاستفزازات من الداخل والخارج، وفق ما جاء على موقع “روسيا اليوم”.