حكيمي عن إتهامه بالإغتصاب: “ما حصل كان مدبرا”

كشف جيران النجم المغربي أشرف حكيمي في ضاحية خيتافي بمدريد، أن اللاعب يشعر بأنه تمت خدعته، وأن اتهام الفتاة له بالاعتداء جنسيا عليها واغتصابها كان “أمراً مدبراً”.

وتحقق النيابة الفرنسية منذ الأسبوع الماضي مع النجم المغربي حكيمي لاعب باريس سان جيرمان، بعدما اتهمته فتاة في أواخر فبراير بالاعتداء عليها جنسياً في منزله في إحدى ضواحي باريس.

وتوجه برنامج “فييتسا” الإسباني إلى ضاحية خيتافي في العاصمة الإسبانية مدريد وتوجهت إلى صديق طفولة حكيمي وجاره في الحي الذي نشأ به، إذ نقل للبرنامج ما قاله اللاعب له مباشرة بعد انتشار الأخبار: “ما حدث كان مدبراً، وأنه (حكيمي) تم خداعه”.

وتابع صديقه الذي لم يتم الكشف عن هويته: “عائلة حكيمي تعاني من انتشار تلك القصة، لكن الله وحده أعلم بالحقيقة”.